دروس دورة القاعدة النورانية

حلقات القاعدة النورانية

إضافة رد
 
Bookmark and Share أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-27-2009, 12:58 AM
هند ياسر هند ياسر غير متواجد حالياً
معلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 42
افتراضي دروس دورة القاعدة النورانية

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

أما بعد ،

فسلام الله عليكم ورحمة منه وبركات

ستكون هذه صفحتنا لدروس القاعدة النورانية

بحيث نضع ملخص لكل ما يتم مدارسته في الغرفة الصوتية

فنسأل الله القبول
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-27-2009, 01:20 AM
هند ياسر هند ياسر غير متواجد حالياً
معلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 42
افتراضي رد: دروس دورة القاعدة النورانية

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه

مقدمة تعريفية للقاعدة النورانية:

يعتبر هذا العلم من العلوم الجليلة المتعلقة بعلوم القرآن الكريم وذلك أنه يتم فيه دراسة أصغر وحدة في الكلمة وهي الحرف.. وهذه الحروف هي التي يتكون منها ألفاظ وكلمات القران الكريم.
وقدكانت من قبل جيل مضى تدرس في الكتاتيب للأطفال في سن مبكرة فيتعلم الطفل من خلالها تهجئة الحروف بمخارجها الصحيحة مع الحركة المشكولة فيها،وبذلكـ تتأسس لديه مهارة القراءة بقواعد ثابتة يتمكن من خلالها قراءة كل ما يقع بين يديه دون أي عناء وصعوبة, ومن ثم تتكون لدية ثروة لغوية متميزة.

س- يتبادر الى الذهن سؤال هل يجوز قراءة القران بهذه الطريقة ؟
جـ / هذه طريقة التحقيق في القراءة وإعطاء كل حرف حقها وذلك للتعليم وهو جائز.

وصايا قبل البدء في الدورة
• تجديد النية واحتساب الأجر
• تحديد الهدف من حضور الدورة
• تبليغ العلم وأداء زكاته



بسم الله نبدأ وبه نستعين
الهدف من تعلم القاعدة النورانية

هو تصحيح الحرف وهو أصغر وحدة في القرآن الكريم
فالقرآن يتكون من سور والسور من آيات والآيات من كلمات والكلمات من حروف فتصحيح الحرف بإعطاءه حقه ومستحقه سبب في تحسين التلاوة وقراءة القران قراءة صحيحة كما أنزل على محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم .


مقدمة في التجويد
اللحن
معنى اللحن: الميل عن الصواب في القراءة.

أقسامه :
- اللحن الجلي : وهو خطأ يطرأ على اللفظ فيخل بمبنى الكلمة سواء أخل بمعناها أم لا ، وحكمه حرام بالإجماع.
و له عدة صور هي
* إبدال حركة بحركة ( أنعمتَ –أنعمتُ )
* إبدال حرف بحرف ( الضالين – الظالين)
* إسكان المتحرك ( كفُوا – كفوا )
* تحريك الساكن الأصلي ( اذكركم – اذكرُكم)
* إشباع الحركة حتى يتولد عنها حرف مد ( أُتوا – أُوتوا )
* حذف حرف المد ( غفورا رحيما – غفورا رحيم )
* تخفيف المشدد ( إيَّاك – إيَاك)
* تشديد المخفف ( لكن – لكنَّ )

- اللحن الخفي : هو خطأ يطرأ على اللفظ فيخل بعرف القراءة و لا يخل بالمعنى ، حكمه التحريم على الراجح و قيل بالكراهة.

و له صورتان:
- قسم يعرفه عامة القراء ( وهو ما خالف القواعد العامة للتجويد كترك الغنن أو المدود أو التفخيم و الترقيق )
- قسم لا يعرفه إلا المهرة من القراء و المقرئين ( مثل تكرير الراءات و تطنين المبالغة في النونات و ترك أزمنة الغنن و المدود و ترعيد الصوت بالمد و الغنن )



مراتب القراءة
وترتيل القرآن الكريم يكون على ثلاث مراتب: التحقيق / والحدر / والتدوير.
المرتبة الأولى التحقيق: وهو بلوغ حقيقة الشيء.
وعند أهل هذا الفن: عبارة عن إعطاء الحروف حقها من إشباع المدِّ، وتحقيق الهمز، وإتمام الحركات، وتوفية الغُنات، وبيان الحروف، والقراءة بتؤدة واطمئنان، ويُستحب الأخذ بها للمعلِّمين حال التعليم.
المرتبة الثانية الحدر: وهو لغةً السرعة، مأخوذ من الإنحدار.
واصطلاحاً: هو إدراج القراءة وسرعتها مع مراعاة أحكام التجويد.
المرتبة الثالثة التدوير: وهي مرتبة متوسطة بيت التحقيق والحدر، وسميت بالتدوير لأن القارئ يدور بين مرتبة الحدر والتحقيق.

هل يعتبر الترتيل مرتبة منفصلة ؟
لا .. إن الترتيل يشمل المراتب الثلاث، فمن قرأ بأي مرتبة منها يكون داخلاً في قوله تعالى: (ورتل القرآن ترتيلا) بخلاف من جعل الترتيل مرتبة رابعة
والترتيل هو : قراءة القران بتدبر وفهم للمعاني وإعطاء الحرف حقه ومستحقه .
قال ابن الجزري رحمه الله:
ويُقرأ القرآن بالتحقيق مع.....حدرٍ وتدويرٍ وكل متَّبع
مع حسن صوت بلحون العرب.....مرتلاً مجوَّداً بالعربي


القاعدة النورانية في أي مرتبة من مراتب القراءة ؟؟ بالتحقيق.


مقدمة لابد منها
معنى الصوت : تخلخل وتموج في طبقات الهواء تدركه الأذن البشرية.
حدوث الصوت في جسم الإنسان
التصادم بين طرفي عضو النطق يكون في الحروف الساكنة ويستثنى حروف المد والقلقلة.
الإهتزاز للأحبال الصوتية فعند خروج الهواء الخارج من الجوف يمر على الأحبال الصوتية فتنقبض وتنبسط ويكون لحروف المد واللين.
التباعد للحروف المتحركة وذلك بفتح أو ضم أو كسر فتخرج بتباعد طرفي عضو النطق وهذا التباعد يساوي زمن الحركة نفسها ويشارك التباعد بالفتح مخرج الفتح وهو الجوف وانفتاح ما بين الفكين، ومع الضم انضمام الشفتين ومخرج الجوف ، ومع الكسرة انخفاض الفك السفلي وارتفاع وسط اللسان مع مشاركة مخرج الجوف.


أولا : مخارج الحروف
تعد دراسة علم المخارج والصفات الركيزة الأولى لحملة القرآن الكريم ، فهي من أهم أبواب التجويد ، التي يجب على قارئ القرآن أن يُعنى بها .
فمن أتقن المخارج والصفات نطق بأفصح اللغات لغة العرب التي نزل بها القرآن الكريم، ولغة سيد ولد عدنان، قال تعالى: ( بِلِسانٍ عربيّ مُبينٍ ) [الشعراء 195]

إِذْ وَاجِــبٌ عَلَيهِمُ مُحَتَّــمُ** قَبـْلَ الشُـرُوعِ أَوَلاً أَنْ يَعْلَمُوا
مَخَارِجَ الحُـرُوفِ وَالصِّفَاتِ ** لِيَلْفِظُـوا بِأَفْصَـحِ اللُّغَـــاتِ


المخارج: جمع مخرج، وهو لغةً: محل الخروج.
واصطلاحاً: محل خروج الحرف الذي ينقطع عنده الصوت تحقيقًا أو تقديرًا .
فحيث انقطع الصوت عند خروجه فهو المحقق ، وإذا لم ينقطع الصوت عند خروجه فهو المقدر .

• إذن فالحرف باعتبار خروجه : محقق ومقدر :
1- محقق: هو ما اعتمد على جزء معين من أجزاء الحلق أو اللسان ، أو الشفتين .
2- مقدر: هو ما لم يعتمد على شيء مِمَّا سبق ، وهي حروف المد ، فليس لها مكان يستقر عنده فينقطع الصوت في الهواء ، ولذلك سميت بالهوائية .

* كيفية تحديد مخرج الحرف المحقّق ؟
1 – يُسكَّن الحرف أو يُشدّد.
2 – يُسبَق بهمزة وصل.
3 – تُحرَّكُ هذه الهمزة بأية حركة.
4 – ننطق الحرف ونسمعه صوته وحيثما انقطع الصوت يكون المخرج .
* كيفية تحديد مخرج الحرف المقدّر؟
أَدخل على حرف المد حرفا محرّكا بحركة مناسبة له وأَصغِ .. تجد بأنه ينتهي بإنتهاء الهواء الخارج من الفم.

عدد مخارج الحروف :
وقد اختلف العلماء في عدد هذه المخارج، فمنهم من عدّها أربعة عشر، ومنهم من عدّها ستة عشر، ومنهم من عدّها سبعة عشر، وهذا هو المختار الذي سنتكلم عنه إن شاء الله تعالى.
قال الإمام ابن الجزري رحمه الله :
مَخَارِجُ الْحُرُوفِ سَبْعَةَ عَشَـرْ
عَلَى الَّذِي يَخْتَارُهُ مَنِ اخْتَـبَرْ



أنواع المخارج :
1 - مخارج عامة : وهي التي تشتمل على مخرج فأكثر ، وهي خمسة مخارج :
الأول: الجوف .
الثاني: الحلق .
الثالث: اللسان .
الرابع: الشفتان .
الخامس: الخيشوم .
2 - مخارج خاصة : وهي التي تشتمل على مخرج واحد ، ويخرج منه حرف واحد أو أكثر .
مثال ذلك : الحلق مخرج عام يشتمل على عدة مخارج خاصة وهي ثلاثة :
( أقصى الحلق - وسط الحلق - أدنى الحلق) وكل مخرج منه يشتمل على حرفين .

ونبدأ إن شاء الله في تفصيل كل مخرج عام بتعريفه وذكر المخارج الخاصة المشتمل عليها في الحلقة القادمة بإذن الله.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08-28-2009, 11:37 AM
المحتسبة لله المحتسبة لله غير متواجد حالياً
Member
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 38
افتراضي رد: دروس دورة القاعدة النورانية

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
حياك الله و بياك معلمتنا الغالية اسعدنا و تشرفنا بك
بارك الله فيك و نفع بك الاسلام و المسلمين
جزاك الله كل خير
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08-29-2009, 03:24 AM
هند ياسر هند ياسر غير متواجد حالياً
معلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 42
افتراضي رد: دروس دورة القاعدة النورانية

بسم الله الرحمن الرحيم

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم

أما بعد ،

فقد بدأنا في لقائنا الثاني عن الحديث عن المخارج لكن بطريقة مختلفة
بحيث سنأخذ كل حرف حرف ونذكر الأخطاء الشائعة في نطقه وكيفية تجنبها ونتدرب على النطق الصحيح للحرف من مخرجه

وقد بدأنا في لقائنا بمخرج الحلق وهو كما قلنا مخرج عام يندرج تحته ثلاث مخارج خاصة :
- أقصى الحلق .
- وسط الحلق .
- أدنى الحلق .


1 - أقصى الحلق ( أي أبعده مما يلي الصدر ) : ويخرج منه الهمزة والهاء .

تكلمنا عن الهمزة وقلنا أن الهمزة يجب أن تكون من أقصى الحلق وهي حرف مرقق فنتجنب تفخيمها ، وهي حرف شديد ينقطع فيه الصوت و مجهور ينقطع فيه النفس .
فينبغي أن ننطق بها سلسة برفق بلا تعسف ولا تكلف .



ومن الأخطاء الواردة في نطق الهمزة :
- تفخيم الهمزة إذا جاورت حرفا مفخما نحو ( أقاموا - الأرض - أخّرتني ... )
- تحويلها إلى ياء نحو ( القلائد )
- قلقلة الهمزة قلقة خفيفة نحو ( المؤمنون - تألمون ... )
-اختلاس الهمزة وذلك بالقفز عنها بسرعة نحو ( أأنزل - أؤنبّئكم ... )
- تشديدها بعد حرف المد نحو ( أولـ'ـئك - هـ'ـؤلا'ء ... )
- تمطيط صوت الهمزة نحو ( أأنذرتهم )




كيفية نطق الهمزة صحيحة :
التدريب على النطق الصحيح في بداية الأمر يتم بأن تفتح الشفتين عرضا إلى أقصى ماتستطيع حتى تحصُل على أرقى درجات الترقيق لأنك إذا ضيّقت فتح الفم قليلا خرجت الهمزة مفخمة وهذا لايصح بحال .
- ينبغى على القارئ أن يباعد بين الفكين إذا نطق الهمزة مفتوحة حتى يتحقق الإنفتاح ، و أن يضم الشفتين للأمام مع المضمومة وأن يخفض الفك السفلي مع المكسورة .
- عند الوقف على الهمزة المتطرفة ينبغي إظهارها لبعد مخرجها وذهاب حركتها ، لأن كل حرف سكن خف إلا الهمزة فإنها إذا سكنت ثقلت ولاسيما إذا كان قبلها ساكن سواء كان الساكن حرف علة أو صحة نحو ( الْخَبْءَ - شيء - السّماء ... )





وفي اللقاء القادم إن شاء الله نكمل مع حرف الهاء
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08-29-2009, 05:39 PM
هند ياسر هند ياسر غير متواجد حالياً
معلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 42
افتراضي رد: دروس دورة القاعدة النورانية

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وصلى الله وسلم على رسوله وعلى آله وصحبه ومن والاه


نتابع مع مخرج الحلق ومع ثاني حرف يخرج من أقصى الحلق الهــاء


الهاء: حرف ضعيف رخو و مهموس يجري معه الصوت ويجري معه النفس وهو حرف مستفل مرقق

من الأخطاء التي تقع فيه :

* تحويل الهاء إلى حاء بتقديم مخرجه إلى نحو : (يهرعون)
* المبالغة في ترقيق الهاء حتى تخرج وكأنها مشربة بخاء رقيقة نحو ( عليهم - وهي ... )
* تفخيمها في نحو ( ترضاها )
ومما ينبغي التنبيه عليه ترقيق الهاء في لفظ الجلالة (اللهَ) وقفاً أو وصلاً ، فإن الكثيرين يفخّمونها لأن اللام مفخمةٌ فتؤثرُ عليها وهذا خطأ محض .
* عدم إظهار الهاء إذا جاء بعدها حرف (الحاء) ( اتَّقُوا الله حَقّ تُقَاتِهِ ) فلا يخرجونها من أقصى الحلق لأن في ذلك كلفةً ن فتراهم يخرجونها قريبة من أقصى الحلق ضعيفةً مخفيةً .
* عدم تصفية الهاءات وتخليصها وخاصة إذا كانت متوالية ، فإن بعض القراء لا يخرجها صافية نحو (جِبَاهُهُم - وُجُوهُهُمْ - وَيُلْهِهِمُ .... ) فلا بد من تبيين تفكيكها وملاحظة بيانها من غير عجلةٍ تجحف بلفظها ولا تمطيط يزيد على المطلوب ويثقل على الأسماع والقلوب.

قال ابن الجزريّ :

..... وصَفِّ ها : جِباهُهُمْ عَليْهِمُ .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 08-30-2009, 02:46 AM
امة الله امة الله غير متواجد حالياً
مشرفة المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
المشاركات: 1,836
افتراضي رد: دروس دورة القاعدة النورانية

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09-03-2009, 02:45 AM
هند ياسر هند ياسر غير متواجد حالياً
معلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 42
افتراضي رد: دروس دورة القاعدة النورانية

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وكفى و سلام على عباده الذين اصطفى ، أما بعد

فنكمل إن شاء الله تعالى مخرج الحلق وقد قلنا أنه مخرج عام يخرج منه ست حروف من ثلاثة مخارج خاصة
وقد أخذنا حروف أقصى الحلق وهما الهمزة والهاء
ونأخذ الآن إن شاء الله تعالى :

• وسط الحلق العين والحاء :

قال ابن الجزري : ... ثم لوسطه فعين حاء

- العين : حرف مرقق متوسط بين الشدة والرخاوة
من الأخطاء التي تقع فيه :
*تحويله إلى همزة بإخراجه من أقصى الحلق وإعطائه صفة الشدة نحو ( فاتّبعها ) .
* إعطاؤه صفة الرخاوة مع تفخيمه نحو (تعملون ) .
*إدغامه فيما بعده نحو ( أيحسب الإنسان ألن نجمع عظامه ) .

فينبغي أن تنطق العين بهدوء وأن نعطيها حقها من الترقيق والبينية ( أو التوسط ) ، فلولا الجهر وبعض الشدة في العين لصارت حاءا ، وأن نعطيها المدة الزّمنية التي تستغرقها ، فإن لكل حرف مدة من الزمن هي من حقه وتختلف باختلاف صفاته ولا يتحقّق كماله إلا بها .
كما ينبغي الاهتمام بنطق العين إذا تكررت وذلك لصعوبتها على اللسان نحو ( أَن تقع على الأرض - ينزع عنهما - يشفع عنده ... ) فينبغي أن يُنتبه إلى عدم إدغامها وإلى عدم تفخيمها.

فائدة :
أستطيع ضبط مخرج العين عن طريق مخرج الهمزة ، فمثلا إذا جاء عندي كلمة بها عين مثل ( تعلمون ) لكي أخرج العين فصيحة أتدرب على كلمة تألمون ثم تعلمون ، وسوف أجد إن شاء الله أنه مع ضبط مخرج العين على مخرج الهمزة سوف يضبط معي مخرج العين .


- الحاء : حرف مرقق رخو ومهموس يجري عنده النفس والصوت
من الأخطاء التي تقع فيه :
• تحويله إلى هاء نحو ( وتحبون المال حبا جما ) .
• إدغامه في العين إذا جاورها نحو ( فاصفح عنهم ) .
فيجب أن يتحفظ ببيان لفظها عند اتيان العين بعدها لأنهما من مخرج واحد ولأن العين أقوى قليلا من الحاء فهى تجذب لفظ الحاء الى نفسها نحو ( فلا جناح عليهما – والمسيح عيسى – زحزح عن النار ...) فتصير الحاء عيناً وذلك غير جائز .
• تفخيمه نحو ( فأصحاب الميمنة ) .
• قلقلتها وعدمُ الهمس فيها وخاصة إذا وقع بعد الحاء ياء ، نحو ( محياهم ) .

فائدة :
أطلق العلماء على جهر صوت العين (بعبعة ) وعلى همس صوت الحاء (بحة ) فصوت الحاء أخفى من صوت العين .
قال الخليل : في كتاب العين لولا البحة التي فى الحاء لكانت مشبهة بالعين في اللفظ لاتحاد مخرجهما .
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 09-05-2009, 06:39 PM
هند ياسر هند ياسر غير متواجد حالياً
معلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 42
افتراضي رد: دروس دورة القاعدة النورانية

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده

المخرج العام : الحلق

المخرج الخاص : أدنى الحلق


أدنى الحلق ويعنى أقربه مما يلى الفم ، ويخرج منه حرفان : حرف الغين وحرف الخاء

أولا حرف الغين :

الغين الفصيحة بها غرغرة معتدلة فإن خرج صوتها بغرغرة عالية أو محشرجاً مكتوماً فهذا دليل على عدم ضبط مخرجها ، وخروج الغين بغرغرة عالية سببه ترك مخرجها وإعتماد القارئ على قرب أقصى اللسان فيستعلى صوتها أكثر مما يجب وتأخذ درجة تفخيمية أعلى مما تستحق وقد يخرج صوتها مخلوطا ًبالقاف .
أما إن خرجت الغين محشرجة مكتومة فسببه إعتماد القارئ على قرب وسط الحلق فينضغط صوتها لكون وسط الحلق أضيق من أدناه.


والغين حرف جهور ، رخو ، منفتح مستعلى ، يجري معه الصوت ولا يجري معه النفس

ومن الأخطاء التي تقع فيه :
- ترقيقه نحو ( الغاشية )
- إعطاؤه صفة القلقة بحبس الصوت فه نحو ( يغشى )
- إدغامه في القاف نحو ( ربنا لا تزغ قلوبنا )

فإذا نطقت بالغين ينبغي أن تضبط مخرجها وأن تعطيها حقها من الصفات ، وانتبه أن تحدث فيها همسا فيلتبس لفظها بالخاء لأنهما من مخرج واحد .
كما ينبغي الحذر من تفخيم الحرف المستفل عند مجاورته للغين ، وإذا وقع بعد حرف الغين ألف فلابد من اعطاءها الدرجة التفخيمية المطلوبة وكذا إذا جاءت مفتوحة ليس بعدها ألف فتفخم تفخيم درجة ثانية .


ثانياً : حرف الخاء
الخاء الفصيحة ليس فيها هذا الصوت الزائد الذى يسمى بالشخير وظهوره مع الخاء خطأ يجب التخلص منه لأنه يغير من صفاتها ويجعلها أكثر جهراَ وبياناَ من الغين ويكون السبب فى ذلك عدم ضبط مخرج الخاء فيؤدى ذلك إلى قوة الاعتماد عليها فتترك مخرجها إلى وسط الحلق .

والخاء حرف مهموس ، رخو ، مستعل ومنفتح ، يجري معه الصوت والنفس
فإذا خرجت الخاء متكيفة بجميع صفاتها فهذا دليل على ضبط مخرجها
كما ينبغي الإهتمام بإعطاء الخاء درجة التفخيم المناسبة لها كما قلنا بالنسبة لحرف الغين ، فإذا أتت مفتوحة بعدها ألف فتكون في أعلى درجات التفخيم وإذا جاءت مفتوحة ليس بعدها ألف تُفخّم درجة ثانية .

ومن الأخطاء التي تقع فيه :
- إعطاؤه صفة الجهر وإخراجه بصوت يشبه الشخير .
- تحويله إلى غين لأنها مشاركة لها فى صفاتها إلا فى الجهر فإذا لم تبين همس الخاء صارت غيناً .



***

المخرج العام : اللسان

أهم ما يميز اللسان:
1- الاتساع
2- المرونة
3- مخارج حروفه يشاركه فيها غيره .
بمعنى أن كل حرف يخرج من اللسان أحد طرفي مخرجه اللسان والطرف الثانى إما موضوع فى غار الحنك أو موضوع فى الأسنان أو الخيشوم.
لذلك كان اللسان أعظم أعضاء النطق الخمسة وأكثرهن حروفا حيث يخرج منه ثمانية عشر حرفاً مقسمة على خمس مناطق :
1- منطقة أقصى اللسان : وفيها مخرجان لحرفين .
2- منطقة وسط اللسان : وفيها مخرج واحد لثلاثة حروف .
3- حافتا اللسان : وفيها مخرجان لحرفين .
4- منطقة طرف اللسان : وفيها ثلاثة مخارج لخمسة حروف .
5- منطقة رأس طرف اللسان : وفيها مخرجان لستة أحرف.


أقصى اللسان

أي أبعد اللسان ومؤخرته في المنطقة التي تلي أدنى الحلق مباشرة ويخرج منها القاف والكاف .


أولا - حرف القاف :

تخرج القاف من أقصى اللسان مع ما يحاذيه من أقصى غار الحنك الأعلى قريبا من اللهاة .
وهي حرف شديدة– جهور – مستعلي –منفتح –مقلقل.

فإذا نطقت بها فأخرجها من مخرجها ووفِّها حقّها من جميع صفاتها واعتن ببيان جهرها واستعلائها إذ لولا الجهر والاستعلاء اللذان فيها لكانت كافاً ولولا الهمس والتسفل اللذان فى الكاف لكانت قافاً .

ومن الأخطاء التي تقع فيه :
- إخراجه من الحلق بحيث يتحول إلى غين .
ترقيقه بحيث يتحول إلى كاف .
ترك القلقلة والنطق به مهموسا حال سكونه .
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 09-05-2009, 07:00 PM
هند ياسر هند ياسر غير متواجد حالياً
معلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 42
افتراضي رد: دروس دورة القاعدة النورانية

بسم الله الرحمن الرحيم

بسم الله والحمد لله وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وأصحابه أجمعين


نتابع ما بقي من حروف أقصى اللسان
بعد أن أخذنا حرف القاف بقي معنا :
ثانيا حرف الكاف :
الكاف تخرج من أقصى اللسان ( أسفل مخرج القاف بقليل ناحية مقدم الفم ) مع ما يحاذيه من أقصى غار الحنك .
وتستطيع أن تتعرف على أن الكاف أسفل من القاف بأن تقول ' أَقْ ' ثم تقول ' أَكْ ' ستجد أن الصوت في القاف أقرب إلى الحلق من الكاف .

والكاف حرف مهموس ، شديد ، منفتح ومستفل ، يجري معه النفس ولا يجري معه الصوت .

ومن الأخطاء التي تقع فيه :

- تفخيمها إذا أتى بعدها حرف استعلاء حتى تلتبس بالقاف نحو ( كالطود - كطي السجل للكتب ... ) .
- ترك الهمس أو قلقلتها .
- المبالغة في همسها حتى تذهب صفة الشدة نحو ( وليكتب ) .
- المبالغة في همسها والإتيان بسكتة لذيفة وسط الكلمة نحو ( الأكمه ) .


منطقة وسط اللسان
المخرج الخاص : وسط اللسان مع ما يحاذيه من غار الحنك الأعلى ويخرج منه ثلاثة حروف مجموعة في كلمة ' شجي ' وهي الجيم والشين والياء .

أولا الجيم :
الجيم تخرج من وسط اللسان مع ما يحاذيه من الحنك الأعلى ولكن بالتصاق تام محكم يمنع حرف الجيم من الجريان فلا يمر شيء من هذه المنطقة .
ويسمى حرفا انفجاريا لأنه ينقفل عليه المخرج ثم ينفتح
وينبغي الملاحظة إلى أن رأس اللسان يبقى إلى الأمام فلا علاقة له في المخرج .

والجيم حرف شديد ، مجهور ، مقلقل ، مستفل ومنفتح ، لا يجري معه الصوت ولا النفس .

قال الشيخ الحصرى رحمه الله تعالى فى كتابه ' أحكام قراءة القرآن الكريم ' :
من اللحن النطق بالجيم ممزوجة بحرف الشين وبعض الناس يسمى ذلك تعطيشا ، وهذا خطأ لأن الشين بها صفة التفشي ولم يقل أحد أن الجيم مثلها .
والبعض يقول أن التعطيش هو النطق بالجيم ممزوجة بحرف الدال وهذا لحن .

ومن الأخطاء الني تقع في حرف الجيم :
- ترك الشدة فيصير بين الجيم والشين نحو ( ثماني حجج ) .
- إبداله زايا وإدغامه في الزاي بعده نحو ( والرجز فاهجر ) .
- تفخيمه خاصة إذا أتى قبله أو بعده حرف مستعل .
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 09-06-2009, 05:05 PM
هند ياسر هند ياسر غير متواجد حالياً
معلمة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 42
افتراضي رد: دروس دورة القاعدة النورانية

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وكفى وسلام على عباده الذين اصطفى

المخرج العام : اللسان
المخرج الخاص : وسط اللسان


ثانيا الشين : يخرج من وسط اللسان مع ما يحاذيه من الحنك الأعلى ولكن بدون التصاق ، فيكون المخرج غير منقفل تماما ورأس اللسان عند الأسنان

والشين حرف مهموس ، رخو ، مستفل ، منفتح ومتفشي ، يجري معه الهواء وينتشر داخل الفم .

ومن الأخطاء التي تقع فيه :
- إعطاؤه صفة الشدة
- تفخيمه وخاصة عند ملاقاة حرف مستعل


ثالثا الياء
- غير المدية - : يخرج من وسط اللسان مع ما يحاذيه من الحنك الأعلى
والمخرج يكون غير منقفل وأقصى اللسان إلى الخلف قد انسفل إلى أسفل ورأس اللسان لا علاقة له بالمخرج ويكون قريبا من الأسنان .

والياء حرف جهور ، رخو ، مستفل ومنفتح يجري معه الصوت ولا يجري معه النفس

من الأخطاء التي تقع فيه :
- ترك تشديده نحو ( إياك نعبد وإياك نستعين )
- إطالة زمن نطق الياء الساكنة نحو ( ومن الليل)
- توليد حرف مد بعد الحرف المكسور وقبل الياء المشدّدة نحو ( إِيَّاك نعبد )


المخرج الخاص : حافة اللسان

ويخرج منه حرفان الضاد واللام

أولا الضاد : تخرج من أحدى حافتي اللسان أو هما معها مع ما يحاذيهما من الأضراس العليا .
وعند النطق بالضاد يلتصق المخرج تماما فينحبس الهواء وراء اللسان مما يسببا ضغطا فيندفع اللسان إلى الأمام ملمترات بسيطة فيصل رأس اللسان إلى منطقة التقاء اللحم بالأسنان ، ويبنغي مراعاة عدم إخراج طرف اللسان لأنه يمكن أن يصل إلى مخرج الظاء .

والضاد حرف حر جهور ، رخو ، مستعل ، مطبق و مستطل يمتد معه المخرج ويمتد معه الصوت .

ومن الأخطاء التي تقع فيه :
- قلقلته حال سكونه بدل الاستطالة نحو ( أضللتم )
- المبالغة في الاستطالة حتى ينقطع الصوت كالسكتة اللطيفة نحو ( فضلا) .
- ترقيقه وتحويله إلى دال نحو ( ضالا )
- تحويله إلى ظاء بدفع اللسان وتقديمه حتى يصل إلى الثنايا العليا نحو ( الضالين )
- إدغامه في التاء والطاء بعده نحو ( فمن اضطر )
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

Forum Jump

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إعلان عن دورة لتعليم القاعدة النورانية أم إيمان غرفة التحفيظ وعلوم القرآن والتجويد ..~ 5 08-19-2009 06:52 PM
دروس دورة التجويد المكثفة ام الشهداء غرفة التحفيظ وعلوم القرآن والتجويد ..~ 6 08-11-2009 01:06 PM
دروس دورة الشيخ الفريح حفظه الله في غرفة *المغتربون*ا طويلبة مَسَامِع نَقِيَّة .. ~ 5 07-28-2009 07:06 PM




Powered by vBulletin®
Translated by: Marhabi